شكل
شكل

تفاصيل المدرب

صورة الفريق

حسين صباح

مدرّب معتمد من ألترا - Trading

حسين صباح محلل فني و اقتصادي في اسواق المال بخبرة تتجاوز الـ 6 سنوات في المجال حاصل على شهادة TOT للتدريب ، قدم اكثر من 30 دورة احترافية و نجح بتخريج حوالي 300 متداول ، يعمل ايضا في مجال إدارة الأعمال و المشاريع و الاستثمار .


السيرة الذاتية

حسين صباح محلل فني واقتصادي في أسواق المال بدأ مشواره في عام 2016 في الاستكشاف والبحث عن العمل عبر الإنترنت وكيفية الاستثمار وطرق الوصول إلى الحرية المالية. في عام 2017 دخل بالفعل مجال العملات الرقمية وكذلك  تاجر في نفس المجال لبيع وشراء البيتكوين والدولار الرقمي USDT وكان رأس المال عبارة عن 3 حبات بيتكوين عندما كان سعرها يتراوح بين 2000 $ إلى 4000 $ دولار أمريكي، في بداية عام 2018 بدأ دراسة سوق العملات الأجنبية FOREX وطرق الاستثمار في سوق الأسهم كذلك، وإلى نهاية سنة 2018 بعد أن أكمل عامًا كاملًا من الدراسة والتداول في الفوركس كان مجموع الخسارة يقدر ب 5000 $ دولار أمريكي وللأسف لم يحقق أي أرباح إضافية في هذه السنة. مع بداية عام 2019 بدأ العمل على تطوير استراتيجيات وتحسين إدارة رأس المال للحساب مع دراسة البيانات الاقتصادية ومدى تأثيرها على الأسواق المالية وعاد مجددا للتداول بمبلغ 10000 $ آلاف دولار أمريكي وخلال 4 أشهر تمكن من تغطية جميع خسائره السابقة ومع نهاية عام 2019 قد حقق أرباح مستقرة وعمل يعتبر جيد جدًا. استمرت المسيرة في التداول إلى عام 2020 وبدأ العمل كمحلل فني واقتصادي ومدرب في مجال سوق العملات الأجنبية مع مركز ATFX قدم خلال فترة العمل 36 دورة احترافية تخرج منها ما يقارب الـ 300 متداول متقدم يملك الخبرة الكافية لإدارة حسابه الشخصي في الفوركس مع 8 ندوات، تطرق خلالها إلى مواضيع مهمة منها كيفية اختيار شركة الوساطة المناسبة ومدرسة التحليل الموجي والهارمونيك... إلخ. انتهت مسيرة عمله مع مركز ATFX بعد عامين تحديدًا في بداية سنة 2023، وبعد 6 أشهر من الإجازة عاد للعمل مع أكاديمية الترا كمسؤول قسم التداول ومحلل فني واقتصادي ومدرب في مجال سوق العملات الأجنبية والاقتصاد العالمي، وكذلك خلال فترة عمله السابقة ومن خلال الأرباح المحققة من الفوركس تمكن من تأسيس 3 شركات في قطاعات مختلفة تقدم خدماتها في داخل العراق وخارجه. هدفه هو نقل هذه الخبرة والتجارب وطرح طرق التداول الصحيحة ونقل ثقافة الاستثمار إلى الشباب العربية من خلال صناعة المحتوى الهادف وتقديم الكورسات التعليمية والورش والندوات المجانية منها والمدفوعة في الجانب المتقدم. ويتمنى لكم رحلة مليئة بالتحديات الناجحة والأهداف المحققة.